الأحد , 16 يونيو 2019
الرئيسية » سياسة » ألمانيا والإمارات ترفضان الحل العسكري في ليبيا وتؤيدان المسار السياسي برعاية الأمم المتحدة

ألمانيا والإمارات ترفضان الحل العسكري في ليبيا وتؤيدان المسار السياسي برعاية الأمم المتحدة

أكدت الجمهورية الألمانية، ودولة الإمارات العربية المتحدة وألمانيا، أنه لا يمكن أن يكون هناك حل عسكري للصراع الدائر في ليبيا.

وجاء ذلك في بيان مشترك للدولتين عقب زيارة لولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد إلى الجمهورية الألمانية، ولقائه بالمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الأربعاء، تناول عددا من القضايا الإقليمية والدولية، بينها الأزمة في ليبيا واليمن وسوريا.

وشددت الدولتان على أن الإطار السياسي لرئيس البعثة الأممية لدى ليبيا غسان سلامة، يمثل الخيار الأفضل لتجاوز الأزمة السياسية الحالية في البلاد.

وذكر البيان المشترك لدولتي ألمانيا والإمارات أن الحيلولة دون تصعيد الصراع، أمر بالغ الأهمية، لتحقيق الاستقرار في المنطقة، مضيفا أنه أولوية بالنسبة للمجتمع الدولي.

وأوضحت الجمهورية الألمانية ودولة الإمارات العربية المتحدة، أن مكافحة الإرهاب والتطرف قضية محورية بالنسبة لمستقبل ليبيا.

شاهد أيضاً

السراج يعتمد المرحلة الجديدة من خطة مواجهة قوات حفتر

اعتمد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، بصفته القائد الأعلى للجيش الليبي، المرحلة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.