الخميس , 21 مارس 2019
الرئيسية » سياسة » الأعلى للدولة: حادثة نيوزيلندا نتيجة لخطاب الكراهية ضد الإسلام والمسلمين

الأعلى للدولة: حادثة نيوزيلندا نتيجة لخطاب الكراهية ضد الإسلام والمسلمين

أكد المجلس الأعلى للدولة أن حادثة قتل المصلين في نيوزيلندا، هي نتيجة واضحة لخطاب الكراهية والتحريض ضد الإسلام والمسلمين، مطالبا منظمة الأمم المتحدة بتحديد مفهوم واضح للإرهاب.

 

وجاء ذلك في بيان استنكر المجلس الأعلى للدولة في ليبيا، بأشد العبارات ما وصفه بالهجوم الإرهابي، الذي استهدف مساجد في دولة نيوزيلندا، وراح ضحيته عشرات القتلى والجرحى.

 

ووصف المجلس العملية بالوحشية، مضيفا أنها ” استهدفت مسلمين كانوا يؤدون عبادتهم في أمان “.

 

وقال الأعلى للدولة إن مثل هذه الأحداث، تثبت أنه غير مرتبط بدين أو هوية، بل هو عدو لكل الأديان السماوية.

 

ودعا المجلس الحكومة النيوزيلندية إلى تقديم تفسير واضح، لعجزها عن منع الهجوم أو الحد منه، رغم أنه كان علنيا وعلى الهواء مباشرة؛ حسب البيان.

 

وطالب الأعلى للدولة الحكومة في نيوزيلندا بمعاقبة كل من ساهم فيه، وإلى ردع أمثالهم وحماية المسلمين في نيوزيلندا.

شاهد أيضاً

السراج وأردوغان يبحثان الوضع السياسي الليبي وعلاقات البلدين

بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، مستجدات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.