الأربعاء , 19 يونيو 2019
الرئيسية » سياسة »  وزير خارجية الوفاق يبحث مع مسؤولين أمريكيين استثمارات النفط والأمن والاستفتاء على الدستور

 وزير خارجية الوفاق يبحث مع مسؤولين أمريكيين استثمارات النفط والأمن والاستفتاء على الدستور

بحث وزير الخارجية في حكومة الوفاق الوطني، محمد سيالة، مع مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الطاقة اس فينون، بمقر الخارجية الأمريكية في العاصمة واشنطن، سبل تعزيز الشراكة بين البلدين، في قطاع النفط والغاز، والتعاون المستقبلي في قطاع الطاقات المتجددة.

 

وأكد الجانبان على أهمية توطيد الأمن والاستقرار، بما يضمن سلامة المنشآت النفطية، لاستمرار الحفاظ على إنتاج النفط والغاز، المصدر الأساسي للاقتصاد الليبي، بما يخدم مصلحة الشعب الليبي كافة.

 

ودعا مساعد وزير الخارجية ليبيا، إلى المشاركة في معرض هيوستن لقطاع النفط، الذي سيعقد في الحادي عشر من مارس القادم.

 

وفي اجتماع منفصل بحث سيالة، مع مساعد وزير الدفاع لشؤون الأمن الدولي، كاثرين ويلبارغر، بمقر وزارة الدفاع الأمريكية بواشنطن، تعزيز التعاون بشأن الأمن والدفاع، لاسيما في مجال مكافحة المجموعات الإرهابية، وتعزيز القدرات الوطنية في تأمين الحدود، ومكافحة تسلّل المجموعات المسلحة وشبكات التهريب عبر الحدود. 

 

وأكدت مساعدة وزير الدفاع، عزم حكومتها الاستمرار في تقديم الدعم لحكومة الوفاق الوطني في المجالات المذكورة، بما في ذلك تعزيز برامج بناء القدرات.

 

كما بحث سيالة، مع كبير مديري مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض، سيريل سارتر، بالعاصمة الأمريكية واشنطن، التحديات الأمنية والسياسية الراهنة التي تواجه العملية الانتقالية، وخاصة فيما يتعلق بإجراء الاستفتاء على الدستور، وعقد الانتخابات هذا العام.

 

وتركز النقاش حول التحديات المتعلقة بمكافحة المجموعات الإرهابية، وشبكات التهريب عبر الحدود.

 

وأكد سارتر على التزام حكومته بمواصلة تقديم الدعم لحكومة الوفاق الوطني، في جهودها للدفع بالعملية السياسية، ومواصلة تقديم الدعم التقني، لبرامج بناء القدرات في المجالات الأمنية، ودعم بناء المؤسسات ذات العلاقة.

شاهد أيضاً

الكونغرس يستوضح ترامب حول موقفه من ليبيا

طلب أعضاء الكونغرس الأمريكي من البيت الأبيض إيضاح موقفه مما يجري في ليبيا. وقال النواب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.