الأحد , 16 يونيو 2019
الرئيسية » سياسة » حفتر، حولنا حلم الجيش إلى واقع

حفتر، حولنا حلم الجيش إلى واقع

ألقى اللواء المتقاعد خليفة حفتر قائد عملية ما يسمى بالكرامة كلمة في ساعة متأخرة من ليلة أمس الثلاثاء، عدّد فيها مكاسب العملية العسكرية التي أطلقها ببنغازي في السادس عشر من مايو/أيار الماضي، والتي منها حسب وجهة نظره تحويل حلم الجيش الليبي إلى واقع يقاتل المتطرفين والإرهابيين على الأرض.

وأضاف حفتر إن جيشه ساعد على نشر الأمن بمدن المرج، البيضاء، وطبرق شرقي ليبيا، وأتاح فرصة لمجلس النواب الليبي أن يمارس مهامه بطبرق، وحكومة الأزمة برئاسة عبد الله الثني أن تعمل من مدينة البيضاء.

واعترف اللواء حفتر في كلمته بالخسائر التي مُنيت بها قواته على يد ما أسماهم المتطرفين والإرهابيين ببنغازي، وكذلك بعدم التحاق كامل ضباط الجيش الليبي وضباط الصف بمعسكراتهم، مما جعل أعداد مقاتليه تبدو قليلة، منوها إلى أنه في بداية عملية الكرامة كان تسليح قواته بسيطا، إلا أنه تحصل على تسليح وذخائر وغطاء جوي وصفه بالجيد، إلا أنه لم يحدد مصدره.

وأشار قائد عملية الكرامة إلى أن يوم الخامس عشر من أكتوبر/تشرين الأول الجاري سيكون حاسما في تاريخ عملية الكرامة، حيث ستخرج انتفاضة مسلحة بمدينة بنغازي تضرب معاقل الإرهاب والتطرف، وتساعد الجيش الليبي –حسب وصفه- في اقتحام المدينة.

وقال حفتر إنه سوف ينسحب من قيادة عملية الكرامة بعد تحقيق النصر ببنغازي ودخول قواته إليها وسيطرتها عليها، متيحا الفرصة لقيادات شابة من الجيش تتولى القيادة.

وفي تعليقات أولية لمراقبين على كلمة اللواء المتقاعد خليفة حفتر قالوا، إن الكلمة لم تكن مباشرة رغم أن قناة “ليبيا تي في” التي نقلت الكلمة قالت إنها مباشرة من مدينة المرج شرقي بنغازي 100 كم، حيث لاحظ المتابعون أن الكلمة ممنتجة، بسبب القطع والوصل في أجزاءها.

وأضاف محللون أن هذه الكلمة قد تكون الأخيرة للواء المتقاعد خليفة حفتر، بسبب فشله الذريع طوال الستة أشهر الماضية في تحقيق أي من أهدافه المعلنة، وأن كلمته هذه بمثابة إعلان انسحاب ناعم من المشهد العسكري والسياسي الليبي بناء على تعليمات ونصائح لجنة مخابراتية مصرية، إذ نصحت اللجنة الأمنية المصرية التي شكلها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بعد أقل من شهر من انطلاق عملية حفتر العسكرية على بنغازي، لتقييم أداء حفتر عملياتيا وميدانيا على الأرض، بضرورة سحب اللواء المتقاعد حفتر إما بطريقة ناعمة، أو خشنة، وبحسب المراقبين فإن حفتر في كلمته المعدة سلفا والتي قرأها من خلال جهاز قارئي النشرات الإخبارية أعلن عن انسحابه الناعم.

شاهد أيضاً

السراج يعتمد المرحلة الجديدة من خطة مواجهة قوات حفتر

اعتمد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، بصفته القائد الأعلى للجيش الليبي، المرحلة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.