الثلاثاء , 23 أكتوبر 2018
الرئيسية » سياسة » صوان يحذر “شركاء الوطن” من عودة الاستبداد وحكم العسكر

صوان يحذر “شركاء الوطن” من عودة الاستبداد وحكم العسكر

حذر رئيس حزب العدالة والبناء محمد صوان، من وصفهم بشركاء الوطن جميعا في الشرق والجنوب والغرب، من عودة الاستبداد وحكم العسكر في ظل استمرار حالة التشظي والجمود الممنهج.

ودعا صوان، شركاء الوطن إلى تقديم مزيد من المرونة والتنازل، والوقوف وقفة جادة لمواجهة المخاطر الكبرى التي تهدد وجود الوطن ووحدته وسيادته واستقراره، وتقطع الطريق بشكل حاسم على شبح عودة حكم العسكر والاستبداد والتوريث.

ونوه صوان، إلى أن عودة حكم العسكر والاستبداد “سيقضي على المزيد من فرص حاضرنا ومستقبلنا جميعًا، وينسف أحلامنا وكل تضحياتنا وجهودنا ويعيدنا إلى مربع التخلف والقهر تحت استقرار خادع بالحديد والنار”، مطالبا بعدم الخلاف على رفض هذا المشروع مهما كانت المبررات والخلافات، حسب قوله.

وأشار صوان، إلى “جهود إقليمية محمومة” قد تظافرت ضد استقرار البلاد مستغلة بعض الأطراف المحلية المتصارعة لمنع أي تقدم أو نجاح للعملية السياسية، وهي تسعى بذلك لحصر الخيارات بين خيار الفوضى أو خيار الفرار إلى حكم العسكر وعودة الاستبداد والتوريث، وفق تعبيره.

كما دعا إلى تجاوز كل الخلافات مرحليًا والانطلاق من مبادئ عامة لا يختلفوا عليها، وقد جاءت في الإعلان الدستوري وكذلك ضمنت كبنود أساسية في الاتفاق السياسي وهي تضمن قيام دولة مدنية ديمقراطية تكفل الحقوق والحريات وتقطع العودة لاستبداد الحكم العسكري، مناشدا الجميع للوقوف صفا واحدا لرفض استمرار هذه الأوضاع التي أضرت بالوطن وأنهكت المواطن الذي بات مهددًا في أمنه ومعيشته.

وطالب رئيس حزب العدالة والبناء، أعضاء مجالس النواب والأعلى للدولة والرئاسي، بالمسارعة إلى قطع الطريق على قلّة تعبث في الوطن فسادًا باسمهم قبل فوات الأوان، وكسر هذا الجمود باستئناف الحوار، وأن يخرجوا من حالة الذهول التي أصابتهم، وبمعالجة الملفات العالقة قبل انفراط العقد، لعدم فقدان بعد ذلك أي أساس يمكن البناء عليه.

واختتم محمد صوان خطابه موجهًا الدعوة إلى “التيار المتعاطف مع الكرامة” قائلاً: “نتفهم مخاوفكم ومطالبكم ونشارككم جزءًا منها، ولكن هناك من يستغلها لتمرير مشروع استبدادي ستكونون أول ضحاياه وسيأكل الأخضر واليابس”.

وخاطب صوان “تيار فبراير الرافض للاتفاق السياسي” مضيفا، “الوطن أكبر منا جميعا، نشارككم الخوف من عودة الاستبداد وحكم العسكر ولربما ما تقومون به يعزز نفوذ ما تحذرون منه، فلا تضيقوا الدائرة باحتكار توزيع صكوك الوطنية والوفاء للمبادئ، فالوطن بكم وبالجميع”.

ووجه صوان رسالة إلى “تيار النظام السابق” قائلا: “لا يوجد نحن وأنتم، طالما الوطن يجمعنا، دون العودة لحكم الفرد والاستبداد، فلا تبالغوا في توسيع الخلاف وقدّموا عقلاءكم”.

وحث صوان، جماعة الإخوان المسلمين بالانخراط في المجتمع والمؤسسات ضمن المشروع الوطني، دون حواجز أو تمايز، منبها إياهم أن “ما يصلح للعمل السري أو في بلاد الغربة قد ولّى زمانه”، مطالبا إياهم بمراجعة أنفسهم وعدم التردد لتفويت الفرصة على من يستخدم اسمهم لبث الفرقة والتشويش على وسطية مجتمعنا الجامعة أو فزاعة يعلق عليها كل نقيصة.

وأصدر رئيس حزب العدالة والبناء محمد صوان هذا الخطاب المفتوح بمناسبة ذكرى 7 /7، لانتخابات المؤتمر الوطني العام في 7 يوليو 2012، والذي نشره أمس مساء السبت على صفحته الشخصية في “فيسبوك”.

شاهد أيضاً

قذاف الدم يكشف رقما مثيرا لثروة القذافي.. أين اختفت؟ (شاهد)

كشف أحمد قذاف الدم، أحد رجالات النظام الليبي السابق، عن مقدار ثروة معمر القذافي، بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.