الأربعاء , 19 يونيو 2019
الرئيسية » اقتصاد » المؤسسة الوطنية للنفط تحقق أعلى إيرادات منذ خمس سنوات

المؤسسة الوطنية للنفط تحقق أعلى إيرادات منذ خمس سنوات

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط، أن إنتاجها خلال عام 2018م، بلغ 1.107 مليون برميل، فيما بلغت إيراداتها النفطية 24.4 مليار دولار أمريكي، محققة بذلك أعلى إيرادات منذ خمس سنوات، مقدرة قيمة الزيادة بحوالي 78 في المائة مقارنة بالعام الماضي.

 

وجاء ذلك خلال مؤتمر صحفي لرئيس المؤسسة، مصطفى صنع الله، في مدينة بنغازي عرض فيه البيانات المالية لعام 2018م، وخطط الشركات التابعة للمؤسسة لعام 2019، عقب اجتماعات الجمعيات العمومية السنوية بين مجلس إدارة المؤسسة وشركات القطاع.

 

وأوضح صنع الله في مؤتمره الصحفي، أن المؤسسة حافظت على وحدتها، وابتعدت عن الخلافات السياسية، ومحاولات التقسيم والتخريب، ووضعت مصلحة الوطن فوق كل شيء.

 

وأكد رئيس المؤسسة، أن المؤسسة ماضية في التوسع، موضحا أن شركات ناشئة ستمارس نشاطاتها خلال هذا العام، من بينها شركة زلاف ليبيا في الجنوب، وشركة الإنشاءات النفطية في مدينة بنغازي.

 

وأضاف صنع الله أن المؤسسة الوطنية للنفط، ستستمر في تكريس مبدأ الشفافية خلال العام القادم، طالبا من كل المؤسسات الليبية الاقتداء بالمؤسسة  في تبنّي هذا المبدأ.

 

وفيما يتعلق بالوضع في حقل الشرارة، أفاد رئيس المؤسسة أن المؤسسة كانت من أبرز المدافعين عن الحقوق المشروعة لأهل الجنوب، وبذلت جهدها لتحسين الأوضاع بالمناطق الجنوبية، مؤكدا استمراريتها في هذا النهج مهما كلف الأمر حسب قوله.

 

وبين صنع الله، أن حقوق الجنوب تستغلها مجموعة من المجرمين الذين لا يكترثون بعمليات التدمير التي تطال الحقول.

 

وتابع: ” إن ما يحدث في حقل الشرارة هو كارثة وطنية، واستمرار الأوضاع على ما هي عليه الآن، سيكون له عواقب وخيمة طويلة المدى تهدد مستقبل ليبيا “.

 

وأبدى صنع الله أسفه لاستخدام النفط في المساومات السياسية،  مجددا دعوته لاتخاذ تدابير أمنية طارئة، موضحا أنّ تردّي الأوضاع الأمنية يمثّل العائق الأكبر، لعمليات الإنتاج،  ولمشاريع التنمية المستدامة، وزعزعة ثقة المستثمرين.

 

وكان رئيس المؤسسة الوطنية للنفط قد أجرى الأسبوعين الماضيين اجتماعات موسعة، مع الشركات التابعة للمؤسسة، في مقر شركة الخليج العربي للنفط بمدينة بنغازي، لاستعراض نشاطات العام المنصرم ولاعتماد ميزانية العام 2019م.

شاهد أيضاً

أجور ليبية تنعش مصارف تونس

تستفيد المصارف ذات المساهمة الليبية في تونس من أزمة السيولة وتوتر الأوضاع الأمنية في طرابلس، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.