الأحد , 18 فبراير 2018
الرئيسية » اقتصاد » الرعيض ينفي ما نسب إليه من تصريحات في العربي الجديد بشأن مصرف ليبيا المركزي

الرعيض ينفي ما نسب إليه من تصريحات في العربي الجديد بشأن مصرف ليبيا المركزي

نفى عضو مجلس النواب ورئيس غرفة مجلس ادارة الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة محمد الرعيض تصريحات منسوبة له، بشأن حصول مصانع متوقفة على اعتمادات مستندية من مصرف ليبيا المركزي.

ونشر موقع العربي الجديد تصريحات منسوبة للرعيض، تفيد بحصول مصانع متوقفة على اعتمادات مستندية من المصارف، تسمح لها بالحصول على الدولار بالسعر الرسمي بحجة استيراد سلع من الخارج، بينما خطوط إنتاجها لا تعمل بالأساس.

ونسبت تصريحات العربي الجديد إلى الرعيض قوله: إن العام  الماضي 2017 شهد ممارسات خاطئة متمثلة في فتح اعتمادات مستندية لتوريد سلع لا تتوفر حولها بيانات حقيقية، وهو الأمر الذي نفاه الرعيض لموقع ليبيا الخبر جملة وتفصيلا.

وأوضح الرعيض لموقع ليبيا الخبر اليوم الثلاثاء، أن ما تناقلته بعض وسائل الاعلام حول التصريحات التي نسبت له بخصوص الاعتمادات المصرفية والسياسة النقدية لمصرف ليبيا المركزي غير صحيحة جملة وتفصيلا.

وأضاف الرعيض أن ما نقل عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي حول الموضوع عار عن الصحة، داعيا وسائل الإعلام المختلفة إلى تحرّي الدقة والموضوعية في نقل الخبر.

وحمل الرعيض وسائل الإعلام التي تقوم بنشر المعلومات المغلوطة المسؤولية القانونية عن نشر أي شائعات أو أكاذيب خصوصا في هذه الظروف السياسية والاقتصادية الحساسة التي تمر بها ليبيا.

وأشاد الرعيض بالخطوات الإيجابية التي اتخذها مصرف ليبيا المركزي لدفع عجلة التنمية في ليبيا، داعيا كل الجهات المعنية للمباشرة في حزمة الإصلاحات الاقتصادية التي من شأنها أن تسهم بشكل إيجابي في تحريك عجلة الاقتصاد الوطني، حسب تعبيره.

http://https://www.alaraby.co.uk/economy/2018/2/11/%D9%84%D9%8A%D8%A8%D9%8A%D8%A7-%D9%85%D8%B5%D8%A7%D9%86%D8%B9-%D9%85%D8%AA%D9%88%D9%82%D9%81%D8%A9-%D8%AA%D8%AA%D8%AD%D8%A7%D9%8A%D9%84-%D9%84%D9%84%D8%AD%D8%B5%D9%88%D9%84-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%84%D8%A7%D8%B1

شاهد أيضاً

المؤسسة الوطنية للنفط توقع عقدا لتأهيل طريق إجدابيا الواحات

أعلنت إدارة التنمية المستدامة في المؤسسة الوطنية للنفط الأربعاء عن توقيع عقد مشروع أعمال صيانة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *