الجمعة , 14 ديسمبر 2018
الرئيسية » رياضة » الأولمبية الليبية تستنكر تجاوزات رئيس اتحاد الرماية، وتعد بمحاسبته قانونيا

الأولمبية الليبية تستنكر تجاوزات رئيس اتحاد الرماية، وتعد بمحاسبته قانونيا

استنكرت اللجنة الأولمبية الليبية، ما جاء في رسالة الاعتذار عن المشاركة في البطولة العربية للرماية التي ستقام بالعاصمة القطرية الدوحة، التي تقدم بها رئيس الاتحاد الليبي للرماية إلى رئيس الاحاد العربي للعبة.

 

وأعلنت اللجنة في بيان لها اليوم الثلاثاء، أنها ستتابع هذا الموضوع باهتمام كبير وستتخذ كل الإجراءات القانونية اللازمة حيال هذه التجاوزات بما يتماشى مع اللوائح والقوانين التي تنظم علاقاتها بالاتحادات الرياضية.

 

وطالبت اللجنة، من الجمعية العمومية للاتحاد الليبي للرماية بتحمل مسؤوليتها عن هذا الخطأ الفادح الذي ارتكبه رئيس الاتحاد، والذي سيؤثر سلبا على الرياضة الرماية من خلال ما يمكن اتخاذه من قرارات من قبل اتحادها الدولي بسبب خطأ رئيس اتحاد الرماية الذي استغل سلبا الظرف الذي تعاني منه ليبيا والمتمثل في الانقسام السياسي الظاهر.

 

واعتبرت اللجنة، أن هذا التصرف يفتقر لأبسط درجات تحمل المسؤولية، مما يضع من قام به تحت طائلة المساءلة، مؤكدة أن الظرف الذي تمر به البلاد حاليا يتطلب من الجميع التخلي بأقصى درجات الانضباط والمسؤولية لأجل أن نعبر بالبلاد إلى بر الأمان والاستقرار.

 

وقالت اللجنة الأولمبية الليبية، إن ما جاء في فحوى هذه الرسالة مخالفات صريحة وتجاوز واضح لمجال عمل ونشاط الاتحاد وللميثاق الأولمبي، والزج بالرياضة وبالحركة الأولمبية بعيدا عن مجالها المتمثل في تقوية الروابط الأخوية بين الشعوب، والإساءة لدولة شقيقة نرتبط معها بعلاقات رسمية.

 

وأشارت اللجنة، إلى أن اتحاد الرماية ورئيسه يتبعان لدولة ذات سيادة تتعامل بكل مسؤولية مع محيطها الإقليمي والقاري والدولي ومرتبطة بعلاقات دبلوماسية وأخوية مع دولة قطر، معتبرة أن صدور مثل هذا الإجراء من رئيس الاتحاد الليبي للرماية “عبث وتهور”، وفق نص البيان.

 

وذكر البيان، أن اللجنة الأولمبية واتحاداتها الرياضية لم يسجل عليها طوال تاريخها الذي تجاوز النصف قرن، أنها خرقت بأي صورة من الصور الميثاق الأولمبي الذي يؤكد صراحة الابتعاد عن الزج بالرياضة وبالحركة الأولمبية في التجاذبات السياسية بمختلف صورها.

 

وأكدت اللجنة الأولمبية الليبية في سياق بيانها، على مواصلة نهجها السابق، معبرة عن أسفها على اللغط وعدم المسؤولية والتهور الواضح الذي جاء في خطاب رئيس الاحاد الليبي للرماية إلى نظيره الاتحاد العربي.

 

وأوضح مصدر من الاتحاد العام الليبي للرماية لليبيا الخبر اليوم الأحد، أن عدم مشاركة ليبيا في هذه البطولة هو نقص الامكانيات وقلة الدعم التي يعاني منها اتحاد اللعبة.

 

وكان رئيس الاتحاد الليبي للعبة عادل قريش قد أصدر رسالة وجهها إلى رئيس الاتحاد العربي للرماية أبلغه فيها مقاطعة الاتحاد الليبي للعبة للبطولة العربية في الدوحة، بسبب ما وصفها بـ”دعم النظام القطري للحرب والإرهاب في ليبيا”، على حد قوله.

 

ولكن عضو فاعل باتحاد اللعبة أكد لليبيا الخبر الأحد، أن عدم مشاركة ليبيا في هذه البطولة هو نقص الامكانيات وقلة الدعم التي يعاني منها اتحاد اللعبة، وأكد أنه لم يطلع على تلك الرسالة، مشيرا إلى أن قرار الانسحاب من البطولة العربية بالدوحة جاء بإجماع المكتب التنفيذي بسبب قلة الامكانيات المادية.

 

وقد استنكرت الهيئة العامة للشباب والرياضة بحكومة الوفاق الوطني في بيان لها أمس، قرار مقاطعة الاتحاد العام الليبي للرماية، للمشاركة في البطولة العربية التي ستستضيفها قطر في شهر نوفمبر المقبل، مؤكدة مشاركة ليبيا في هذه البطولة بوفد رفيع المستوى وذلك بعد التواصل والتنسيق مع اللجنة الأولمبية الليبية.

 

يشار إلى أن البطولة العربية الرابعة عشرة للرماية التي ستُقام في العاصمة القطرية الدوحة ستقام في القترة ما بين 15 إلى 24 نوفمبر القادم.

شاهد أيضاً

أهلي طرابلس يتوج بكأس السوبر لكرة السلة بقرار من اتحاد اللعبة

توج فريق أهلي طرابلس بقرار من الاتحاد الليبي لكرة السلة، بلقب كأس السوبر للعبة.   …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.